الجزائريون يحتفلون بالسنة الأمازيغية الجديدة

الجزائريون يحتفلون بالسنة الأمازيغية الجديدة الناير أو يناير هو يوم الاحتفال براس السنة الأمازيعية أو بالأحرى السنة الفلاحية حيث يحتفل الجزائريون بهذه المناسبة في مختلف ربوع الوطن بتحضير عديد الأطباق المميزة والتقاليد التي تعرفها كل ولاية.

اقرا ايضا: أبطال افريقيا يتعادلون في أول لقاء لهم في الكان مع سيراليون

الجزائريون يحتفلون بالسنة الأمازيغية الجديدة
الجزائريون يحتفلون بالسنة الأمازيغية الجديدة

ولاية البليدة لم تفوت الفرصة وكانت مع الحدث أين برمجت مديرية التربية جملة من النشاطات الثقافية لفائدة التلاميذ وهذا قصد ترسيخ مختلف العادات والتقاليد التي تعكس التمسك بالهوية الوطنية والأمازيغية، وتحمل هذه الاحتفالية في طياتها العديد من معاني التسامح والأخوة وصلة الرحم وكذلك تعد رمزا للوحدة الوطنية.

الجزائريون يحتفلون بالسنة الأمازيغية الجديدة

ونشير في الأخير أن هذا اليوم من عام 2022في القويم الميلادي يصادف عام2972 في التقويم الأمازيغي ويؤرخ انتصار الأمازيغ بقيادة ملكهم “شيشناق” على الفراعنة في فترة حكم رمصيص الثاني.

اترك ردّاً